تكنولوجيا ، نمط الحياة

نظرة في حياة طالب – أفضل التطبيقات

نظرة في حياة طالب - أفضل التطبيقات

ساعات طويلة، وقت محدود، منتصف الليل، الصباح الباكر، ألم في الأصابع، وعيون دامعة. إن كنت تستطيع ربطها، فأنت على الأرحج طالب!

 فيما يلي بعض الصعوبات اليومية التي يمكن أن يواجهها الطالب. بالمقابل، ومع التحسينات المستمرة في عالم التكنولوجيا الرقمية، هناك العديد من التطبيقات التي يمكن أن تسهّل حياته.

إن الصعوبات الشائعة التالية، يمكن حلّها بسهولة من خلال تطبيقات بسيطة:

“أنا غارق بأفكاري”

عندما تسجّل ملاحظاتك المتفرقة هنا وهناك أثناء الدراسة، قد تواجهك مشكلة فقدانها. ولكن باستخدامك  تطبيق “كام سكنر” CamScanner، أصبح بإمكانك تحويل ملاحظاتك المكتوبة   – عبر تصويرها – إلى ملف PDF، أي إلى ورقة شبه مطبوعة ما يضمن لك إمكانية حفظها والعودة إليها عند الحاجة.

“الأستاذ يتحدّث بسرعة”

 سبق وشعرت أن أستاذك هو المسؤول عن مشاكلك التعليمية، لأنه يتحدث بسرعة، الأمر الذي يجعل من الصعب تدوين ملاحظاتك؟ صحيح أنّ بعض الأساتذة يتحدثون بسرعة، ولكن مهمتك الاستمرار في المتابعة معهم.

مع تطبيق “ساوند نوت” SoundNote، أصبح بإمكانك تسجيل محاضراتك بالصوت والصورة وحفظها لمراجعتها لاحقاً.

“أشعر بالنعاس ولا أستطيع الدراسة” أو”فاتني المنبّه”

جميعنا يبحث عن الحلول لنتجنب النعاس أثناء الدراسة. “سليب سايكل” Sleep Cycle سيحل لك المشكلة. إنه تطبيق يساعدك على تنظيم وقت نومك، ويمكن أن يوقظك في مرحلة النوم الأولى، وهي الوقت الأنسب للاستيقاظ، مما يشعرك براحة واسترخاء من دون أي إنزعاج عند الاستيقاظ في الصباح، ويبقيك مرتاحاً طوال اليوم حتى تستطيع إتمام مهامك.

إذا كنت من الأشخاص الذين يحبون أخذ غفوة بعد الظهر، فإن تطبيق Alarmy”” هو الأمثل  لك. عندما يرن المنبه، عليك القيام بمهام صغيرة قبل أن توقفه. سيُسهم ذلك في تهيئة عقلك وتجهيزه للاستيقاظ.

“ليس لدي الوقت الكافي لإنجاز التمارين الرياضية”

كلنا نصل إلى مرحلة نهمل فيها ممارسة التمارين الرياضية، خصوصاً عندما نكون منكبّين على الدراسة، فلا نجد وقتاً كافياً لذلك. علماً أن ممارسة القليل من الرياضة خير من أن لا نمارسها أبداً.

إذا كنت تعاني من ضيق الوقت اللازم لممارسة الرياضة فإن تطبيق “سوركيتSworkit  هو الحل الأمثل، يعمل هذا التطبيق بشكل يناسب جدول مهامك، حتى لو كان لديك عشر دقائق فقط، فإن “سوركيت” سيختار لك التمارين الأنسب خلال الوقت المُتاح لك.

“لا أعرف كيف أنظّم وقتي بالشكل الصحيح”

إدارة الوقت تعني أن تتعلّم كيف ترتّب مهامك وفقاً لوقتك، وإلا ستكون حياتك أشبه بسفينة تتقاذفها الأمواج، لا تدري أين تذهب و كيف تتجه ولأي وجهة تسير. لكن مع تطبيق “ماي هوم ورك” Myhomework  أصبح بإمكانك التخطيط ليومك رقمياً.

هذا التطبيق يساعد الطالب على متابعة فصوله المدرسية، وترتيب المهام، والوظائف، والامتحانات، والنشاطات، وغيرها الكثير.

حياتك كطالب هي أهم جزء في حياتك كلها. على الرغم من شعورك بالجهد والتعب، إلّا أن كل لحظة فيها تستحق. ستشعر أحياناً بأنك طائر بلا أجنحة، لكن مع هذه التطبيقات ستحلّق مرة أخرى.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *